مقال فردى

الرئيسية المقالات مقال فردى

6 أشياء يجب أن تعرفها عند اللجوء إلى ترجمة قانونية لمستنداتك

لأي شخص قد قضى أي وقت في محاولة التعرف على وثيقة ترجمة قانونية بلغة غير لغته الأم، سنتعرف على أهمية ترجمة قانونية لمستندات الخاصة.

حتى عقد من بضع صفحات فقط قد يستغرق ساعات قليلة، الجمل غالباً ما تكون طويلة ومعقدة وتحتوي على الكثير من المصطلحات القانونية التي تحتاج إلى ترجمة قانونية لها، هذا ما يجعل الوثائق القانونية واحدة من أصعب أنواع الترجمات لذلك من الضروري أن تختار مكتب ترجمة تتمتع بخبرة في الترجمة القانونية، مع وجود مترجمين قانونيين مؤهلين. يجب أن تكون لديهم خلفية أكاديمية قانونية ومعرفة متعمقة بكل من النظام القانوني للبلد المستهدف والنظام القانوني الذي كان الهدف من المستند الأصلي.

تعد ترجمة المستندات القانونية ضرورية للشركات التي ترغب في استيراد أو تصدير البضائع، على الرغم من أن معظم الأشخاص يفكرون عادة في الوثائق القانونية المستخدمة في المحاكم، إلا أن هناك العديد من المواقف التي تتطلب ترجمة المستندات القانونية مثل الشروط والأحكام وعقود العمل الخاصة بالموظفين الأجانب.

عند ترجمة مستند قانوني إلى لغة أخرى يجب أن يظل المعنى كما هو تماماً حتى التغييرات الطفيفة يمكن أن يكون لها عواقب وخيمة ويمكن أن تلحق الضرر الشديد بسمعة عملك.

كيفية اختيار موفر خدمات ترجمة المستندات القانونية المناسب

إن العمل مع مترجم يجيد اللغة الأصلية في وثيقتك واللغة التي ستتم ترجمتها إلى مستندك القانوني هو ببساطة غير كاف، عند اختيار مترجم للمحتوى القانوني من الضروري استخدام شخص لديه الخبرة القانونية اللازمة لترجمة وثيقتك بشكل صحيح. يجب أن يعرفوا المصطلحات القانونية لكلتا اللغتين وأن يكونوا قادرين على إنشاء جمل باللغة المستهدفة التي تعكس بدقة معنى القصد الأصلي والجمل المقصودة بها.

لا يوجد مجال للخطأ عندما يتعلق الأمر بخدمة ترجمة قانونية، الخطأ في استخدام مصطلح واحد وقد يعرض عملك وسمعتك للخطر أو يفتح أعمالك أمام الإجراءات القانونية وتكاليف مالية كبيرة.

تتطلب ترجمة أي مستند مجموعة من المهارات وليس فقط إتقان لغة أخرى، على سبيل المثال، يجب أن يكون المترجمون قادرين على تفسير المعنى وإعادة كتابة المحتوى ليعكسوا ذلك حيث أن العديد من الترجمات باستخدام كلمة إلى كلمة لا معنى لها، بالإضافة إلى ذلك يجب أن تتوافق المستندات القانونية مع ثقافاتها وأنظمتها القانونية، قد تكون التغييرات في المستندات المترجمة مطلوبة بحيث تتوافق مع الأنظمة القانونية الأخرى.

عادة ما تكون المستندات القانونية الإنجليزية مكتوبة بنبرة سلبية وغالباً ما تتكون من العديد من الجمل الطويلة والمعقدة، عند الترجمة إلى لغة تستخدم النبرة الإيجابية بشكل أساسي قد يكون هناك احتمال للارتباك.

يجب أن يكون المترجم القانوني المتمرس قادراً على التغلب على ذلك والتأكد من أن المعنى الأصلي للوثيقة القانونية والغرض منها لا يزالان واضحان لأولئك الذين قرءوه باللغة المستهدفة.

من الأهمية عند اللجوء إلى خدمة ترجمة قانونية أن تحتفظ الترجمة بنفس نغمة النسخة الأصلية على سبيل المثال، إذا ظهر إشعار قانوني عاجل على أنه ليس بالقدر الكافي في اللغة المستهدفة، فقد لا يفهم القارئ مدى خطورة الموقف وقد لا يتصرف.

في كثير من الأحيان يجب ترجمة المستندات القانونية ضمن فترات زمنية صارمة لذلك من المهم اختيار الخبراء الذين لديهم الخبرة اللازمة للقيام بالمهمة المعقدة المتمثلة في ترجمة هذه المستندات بسرعة ولكن بدقة.

بما أن القانون يتغير باستمرار ويتطور في النظم القانونية للقانون العام ، كما هو الحال في إنجلترا يمكن للقضية القانونية أن تنشئ قاعدة جديدة ، تُعرف باسم سابقة. يتم استخدام السوابق التي غالبًا ما تخضع للتفسير من قبل المحاكم التي تُطلب منها البت في قضايا مماثلة في المستقبل. هذا يجعل من الضروري استخدام المترجمين الذين يواكبون جميع التطورات القانونية.

العديد من الوثائق القانونية التي تحتاج إلى ترجمة قانونية سرية للغاية إذا تم تسريبها أو وقوعها في الأيدي الخطأ فقد تعاني معاملاتك التجارية كنتيجة لذلك، لهذا السبب من الضروري الاستعانة بمكتب ترجمة معتمدة احترافية يمكنك الوثوق بها.

Tags: , ,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ابداء مشروعك الان

أختر اللغة

حدد التخصص

ارفق الملف

ابدأ المشروع

ابدأ الان أتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة إنجاز

تصميم وتطوير مها كود

[email protected]

+02686 4621312 14849 8789