لكل باحث يسعى للحفاظ على أصالة اللغة العربية في رسالته العلمية تقدم إنجاز خدمة التدقيق اللغوي للكشف عما أصاب الرسالة من أخطاء لغوية شائعة وسد الثغرات التي لا تظهر إلا بعين المدقق اللغوي وخبراء اللغة. ونحرص في خدمة التدقيق اللغوي للأبحاث ورسائل الماجستير والدكتوراه أن يقرأ المدقق اللغوي كل كلمة في الرسالة والعمل بتروٍ وذلك من أجل الوصول لأفضل نتيجة في التدقيق اللغوي.

من المعروف أن اللغة العربية السليمة تؤهل البحث أو الرسالة العلمية للحصول على تقدير عالٍ، وكم من رسالة علّق عليها المناقشون بسبب ركاكة لغتها وضعف أسلوبها وأخطائها الإملائية؛ ونظرًا لأن اللغة العربية تحتاج إلى مختصين أكفاء، يعرفون قواعد النحو وأبواب الصرف والقياس اللغوي فقد بادرت الشركة منذ سنوات بتقديم هذه الخدمة للباحثين؛ إذ يعمل لدى الشركة فريق من المدققين الخبراء وهم قادرون على تصحيح النص بجودة فائقة وإعادة صياغته بدقة متناهية.

عملية التدقيق اللغوي في “إنجاز”:

حتى نضمن تسليم العمل خاليًا من الأخطاء فإننا نقوم بقراءة مبدئية أولى للعمل كلّه ثم نعيد القراءة ثانية، بادئين باكتشاف الأخطاء وتصحيحها ومعالجة الجمل والأساليب والتراكيب حتى نصل في النهاية إلى النص الصحيح المطلوب. بعد هذه العملية نقوم بالقراءة الأخيرة؛ وفيها نتسقّط الأخطاء من جديد، ونراجع علامات الترقيم كيما يحصل الباحث على نتيجة ممتازة وجودة لا تتوفر إلا في “إنجاز”. وليعلم الباحث أننا في “إنجاز” لخدمات الترجمة والأبحاث العلمية بعد أن نقوم بعملية التصحيح فإن خبراؤنا يكتبون تقريرًا وافيًا، مُفصَّلًا عن حجم الأخطاء الموجودة بالرسالة ومدى شيوعها ثم نقوم بإرسال التقرير مع النسخة المُعدَّلة.


 التدقيق الأكاديمي 
 


 خدمات التدقيق التِّجارية 
 


 خدمات التدقيق للمؤلفين والكُتَّاب 
 


 خدمات التدقيق الشخصية 
 


 ضمانات العمل :

تواصل معنا الآن، وكن على يقين من أن فريق “إنجاز” لخدمات الترجمة والأبحاث العلمية هو أفضل فريق لغوي في الوطن العربي.

اطلب الخدمة الآن

طلب خدمه
راسلنا على الواتس اب